اعلان

الاثنين، 13 يوليو 2015

تنفيذ حكم الإعدام في "شبح الريم"

صرح المحامي العام لنيابة أمن الدولة، أحمد الضنحاني بأنه تم صباح اليوم، تنفيذ حكم المحكمة الإتحادية العليا دائرة أمن الدولة، الصـادر فـي القضية رقـم 73 لسـنة 2015 جـزاء أمـن الدولة بإعدام المحكوم عليها آلاء بـدر عبدالله، بـعـد أن صـدق حضـرة صـاحب السـمـو الشــيخ خـلـيفـة بن زايـد آل نهـيان، رئيس الدولة على تنفيذ الحكم وفقاً للقانون.
إحالة المتهمة في جريمة «الريم» إلى المحاكمة لقتلها «أبوليا ريان» والشروع في قتل آخرين 
  


وكانت المحكوم عليها قد ارتكبت جرائم قتل المجني عليها أبوليا بلازس ريان طعناً بسكين، والشروع في قتل قاطني إحدى شقق بناية بكورنيش أبوظبي بوضع قنبلة يدوية الصنع قرب باب الشقة واشعال فتيل تفجيرها، وجمع مواد متفجرة محظور تجميعها، وانشاء وإدارة حساب الكتروني على الشبكة المعلوماتية بإسم مستعار بقصد تحبيذ وترويج أفكار جماعات إرهابية، ونشر معلومات من خلاله بقصد الإضرار بسمعة وهيبة ومكانة الدولة والنيل من رموزها، وتقديم أموال لتنظيم إرهابي لاستخدامها في ارتكاب عمليات إرهابية، وقد ارتكبت تلك الجرائم تنفيذاً لغرض إرهابي بقصد إزهاق الأرواح لإثارة الرعب بين الناس، وتهديد أمن الدولة واستقرارها.

وقضت المحكمة الإتحادية العليا بمعاقبتها بالإعدام عن تلك الجرائم التي ثبتت في حقها
إرسال تعليق