اعلان

الأربعاء، 25 سبتمبر، 2013

صانعو البهجة يحتشدون في أبوظبي وينشرون الفرح في أرجائها

في إطار حرص مركز أبوظبي الوطني للمعارض «أدنيك» على دعوة أفضل الفرق العالمية في مجال العروض، يجسد سيرك موسكو جراند مجموعة من العروض الخاصة التي تقدم للمرة الأولى في الشرق الأوسط ليستمتع جمهور العاصمة بالفقرات الحافلة، التي تضم عدداً من الفرق المشهورة في إرجاء العالم لتقدم عرضاً مشتركاً يجمع ما بين التسلية والفكاهة في أجواء مرحة بأسلوب عصري جذاب تتبارى فيه مهارات لاعبي السيرك والمهرجين من أجل إسعاد الجماهير.



فتح مركز أبوظبي الوطني للمعارض أبوابه للإعلاميين من أجل تسجيل انطباعاتهم عن سيرك موسكو جراند قبل أن يشاهد الجمهور العروض، التي تبدأ اليوم وتنتهي في الثامن والعشرين من الشهر الجاري، وهو ما أتاح الفرصة للوسائل الإعلامية العربية والأجنبية الموجودة بالدولة لمتابعة بعض فقرات سيرك موسكو جراند، في إطار تعزيز العلاقة بين وسائل الإعلام وأدنك التي تقدم دائماً عروضها الممتعة للجمهور بصورة دائمة.

فريق واحد




حول عرض سيرك موسكو جراند الأول في العاصمة أبوظبي، يقول مدير شركة جاندي ورلد كلاس بروداكشنز، فليب جاندي «في العام الماضي قدمنا عرضاً شيقاً في مركز أبوظبي للمعارض للسيرك الصيني، الذي حفز الجمهور المقيم في أبوظبي على الحضور، وحقق نسبة عالية من المشاهد ما يدل على أنه لاقى قبولاً كبيراً، لذا طلبت منا شركة «أدنك» أن نستقدم فريقاً عالمياً يستطيع أن يقدم عرضاً على المستوى نفسه أو يفوقه، وهذا ما جعلنا في حيرة كبيرة لكن بعد تفكير عميق اهتدينا إلى أن نجمع عدداً من الفرق العالمية المشهورة في عالم السيرك وندمجها في فريق واحد من أجل تقديم حصري، يقدم للمرة في الشرق الأوسط في العاصمة أبوظبي، التي بطبيعتها تحتضن الفن وتهتم بشتى الثقافات، وهو ما جعل الإمارات تتصدر مكانة مرموقة على خريطة الإبداع العالمي، ويتابع: لاحظنا من خلال تعاونا مع مركز أبوظبي للمعارض أدنيك أن الجمهور العربي والمختلط الذي يجمع أطياف من كل دول العالم تقريباً يحب الفقرات الفكاهية، لذا حرصنا على وجود فقرات خاصة بالمهرجين من أجل زيادة مساحة الفرح بين هذا الجمهور النوعي، بالإضافة إلى تقديم فقرات جديدة ومثيرة تجمع بين الدهشة والتسلية في إطار حرفي، إذ إن فقرة الحبل المتحرك والقفز إلى أعلى وتحرك سبع قطع بين يدى المهرجين ستجذب الجمهور». ويلفت إلى أنه يتوقع حضوراً طاغياً، في ظل الإقبال الكبير على التذاكر، فضلاً عن نوعية هذا العرض مختلفة تماماً وسترضى أذواق جميع الأسرة، موضحاً أن عرض سيرك موسكو جراند يتميز بأنه حركي وسريع ومضحك في الوقت نفسه.
ألعاب خطرة

بالنسبة لانطباع مقدم فقرات سيرك موسكو جراند، فرانك ستورس، يذكر أنه يعمل منذ خمسين عاماً مع شركة جاندي ورلد كلاس بروداكشنز، وشارك في تقديم العديد من عروض السيرك، لكنه يجزم أن هذا العرض جديد من نوعه لأنه يضم عدداً كبيراً من اللاعبين الذين جاؤوا من روسيا وأوكرانيا والعديد من الدول التي برعت في مجال السيرك. ويلفت إلى أن عوامل الأمان متوافرة تماماً، خاصة أن هناك ألعاب خطرة وفقرات تعتمد على قدرات خاصة مثل فقرة الحبل التي تعتمد على حركات دقيقة وتحتاج إلى توافق عضلي وعصبي، مشيراً إلى أن مدة العرض لا تقل عن ساعتين، وعدد الفقرات يصل إلى عشرين تقريباً بمن فيهم المهرجون.
إرسال تعليق