اعلان

الثلاثاء، 19 مايو 2015

اعتقلت الشرطة رجلا من ولاية تكساس الأميركية، بعد أن ادعى شرطي إحدى الدوريات في المنطقة أنه تعرف على المطلوب من خلال رسم يشبه أفلام الكارتون.



ونشرت شرطة مقاطعة لامار الصورة الأسبوع الماضي، أملا في القبض على غلين رنديلز المشتبه به في عملية سطو مسلح.
وانتشرت الصورة بشكل سريع عالميا، ما أثار غضب وتهكم مستخدمي وسائل الإعلام الاجتماعية والمواقع الإخبارية، الذين اعتبروا أن هذا الرسم هو الأسوأ بالعالم.
وقال رجال الشرطة أن الصورة رسمها شرطي فنان ذو خبرة، استعان بأوصاف اثنين من الضحايا وادعى أنه كان "رسما مركبا" عوضا عن أن يوضح الملامح المشابهة للجاني.
أما الحدث الغريب، فكان القبض على الجاني الذي قام بارتكاب جرائم كثيرة غير عملية السطو والتهرب من الاعتقال بالاستعانة بنفس الرسم.
إرسال تعليق