اعلان

الاثنين، 15 يونيو، 2015

وزير الحرس الوطني من الجنوب : حياتي ليست أغلى من حياة أهلنا في نجران وجيزان

واس ـ نجران
نقل صاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الحرس الوطني، تحيات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية -حفظه الله- لمنسوبي القوات العسكرية بمنطقة نجران.
معربا عن فخره بشهداء الوطن من مختلف القطاعات العسكرية الذين سجلوا بدمائهم الزكية تاريخاً ومجداً خالداً للوطن، داعياً المولى - عز وجل - أن يحقق النصر والعزة لبلادنا في ظل قيادة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حفظه الله.
جاء ذلك، خلال زيارة تفقّدية قام بها سموّه أمس لقوات وزارة الحرس الوطني بمنطقة نجران، يرافقه نائب وزير الحرس الوطني الأستاذ عبدالمحسن بن عبدالعزيز التويجري، ورئيس الجهاز العسكري الفريق محمد بن خالد الناهض، ورؤساء الهيئات بوزارة الحرس الوطني.
وكان في استقبال سموّه في مقر قيادة القوة، قائد قوات الحرس الوطني بنجران اللواء محمد بن علي الشهراني، ورئيس هيئة العمليات بوزارة الحرس الوطني المكلف اللواء عبدالله بن مضحي المضحي، وعدد من كبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.
ثم استعرض سموّه حرس الشرف، بعدها توجّه إلى مقر قيادة القوة، حيث رحب اللواء محمد الشهراني بزيارة سمو وزير الحرس الوطني، وعدها حافزاً لبذل مزيد من العطاء لجميع منسوبي القوة.
بعد ذلك استمع سموّه إلى إيجاز حول المهام والواجبات المناطة بالقوة، ثم التقى سموّه عددا من منسوبي القوة، حيث نقل لهم تحيات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله- الذي يحرص كل الحرص على راحة أبنائه العسكريين، ويوجه دائماً بتذليل جميع الصعوبات ليؤدوا أعمالهم على الوجه الأكمل.
عقب ذلك، تناول سموّه مع منسوبي القوة من ضباط وأفراد طعام الإفطار، ثم قام بجولة تفقّدية في مستشفى صقر الجزيرة الميداني التابع لوزارة الحرس الوطني، حيث صافح سموّه منسوبي المستشفى والطواقم الطبية من ضباط وأفراد، واستمع إلى شرح حول طبيعة عمل المستشفى من قائد الطب العسكري الميداني اللواء الركن نقا بن شافي العصيمي، الذي استعرض الخدمات الإسعافية والعلاجية التي يقدمها المستشفى لقوات الحرس الوطني والوحدات المساندة لها في منطقة نجران.
كما قام سموّه بزيارة لمقر الفوج الـ «39» إثر ذلك انتقل سموّه لمقر قيادة الفوج الـ 38، ثم توجّه سمو الأمير متعب بن عبدالله إلى مقر قيادة قوة نجران، حيث كان في استقباله فور وصوله قائد قوة نجران اللواء الركن عبدالله بن فايز الشهري، ومدير شرطة نجران اللواء يحيى بن مساعد الزهراني، وعدد من كبار ضباط القوة، حيث استمع سموّه خلال الزيارة إلى إيجاز عن مهام وواجبات القطاعات العسكرية والأمنية المشاركة في مهمة الدفاع عن حدود الوطن، كما قام سموه بزيارة إلى مقر قيادة حرس الحدود.
وقال سموه : سعدت بوجودي في منطقة نجران الغالية بين إخواني وزملائي منسوبي قوات الحرس الوطني وإخوانهم من منسوبي وزارة الدفاع ومنسوبي وزارة الداخلية, وتشرفت بنقل تحيات سيدي خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود - حفظه الله - القائد الأعلى لكافة القوات العسكرية, إلى جميع أبنائه العسكريين المرابطين في الحد الجنوبي بنجران".
وأضاف سموه قائلا : "أسجل تقديري وسعادتي واعتزازي بأهالي نجران كافة, وفي مقدمتهم سمو أمير المنطقة وجميع المشايخ والأهالي على ما وجدته قوات الحرس الوطني من حفاوة وحسن استقبال، وهو ما أثلج صدورنا وما نعرفه أيضاً حق المعرفة عن أهالي نجران وغير مستغرب منهم".
وأعرب سموه عن سروره بما شاهده من روح معنوية عالية واستعداد وجاهزية لأداء المهام سواءً في القوات القتالية أو الوحدات المساندة أو في الأفواج.
وعن التنسيق بين مختلف القوات العسكرية قال سموه: "وجدت أن هناك تنسيقا عالي المستوى, وتعاونا تاما بين قوات الحرس الوطني وزملائهم في وزارة الدفاع وحرس الحدود, وشعورا بالمسؤولية غير مستغرب على رجال القوات العسكرية كافة".
وعن زيارة سموه لنجران في ظل الظروف المحيطة, قال سمو الأمير متعب بن عبدالله : "إن حياتي ليست أغلى من حياة أهلنا في نجران وفي جيزان, الذين سجلوا بثباتهم وتلاحمهم أجمل صور البطولة, وأنهم كانوا ولا يزالون خط الدفاع الأول دون الوطن في كل الظروف, وهو ما تعودنا عليه من كل مواطن سعودي في كل منطقة من مناطق بلادنا الغالية التي لن نسمح بأن يدنسها أي عدو ونفديها بأرواحنا لتبقى آمنة مطمئنة، وأن كل بيت في نجران وفي جيزان هو بيتي".
وعمن يحاول زرع الفتنة في الظروف الراهنة, قال سموّه : "أقول للجميع, نجران مثلها مثل جميع مناطق المملكة, ستبقى عصيّة على كل من يحاول زرع الفتنة سابقاً أو حالياً أو مستقبلاً, لأن المواطن السعودي في نجران وفي جيزان وفي كل مناطق بلادنا, لديه من الوعي والإدراك ما يعزّز اللّحمة الوطنية التي تميز المجتمع السعودي عن غيره من المجتمعات، وهم خط الدفاع الأول عن الوطن".
image 0
صورة جماعية للأمير متعب مع أفراد القوات المسلحة
image 1
.. ويصافح المرابطين في الجنوب
إرسال تعليق