اعلان

الثلاثاء، 24 سبتمبر 2013

«صندوق الفرج» يسهم في الإفراج عن 2085 سجيناً خلال 50 شهراً منهم 105 مواطنين

أسهم صندوق الفرج في الإفراج عن 2085 سجيناً ، منهم 105 مواطنين، منذ إشهاره في مايو 2009 وحتى أغسطس 2013، (أي في غضون 50 شهراً)، فيما ساعد “الصندوق” 264 أسرة نزيل، منها 259 أسرة مواطنة، خلال العام الماضي والأشهر الثمانية الأولى من العام الجاري (أي في غضون 20 شهراً).

وقال اللواء ناصر لخريباني النعيمي، الأمين العام لمكتب سمو نائب رئيس مجلس الوزراء، وزير الداخلية، رئيس مجلس إدارة صندوق الفرج، إن إجمالي المساعدات المالية التي قدمها الصندوق الخيري لرعاية نزلاء المؤسسات العقابية والإصلاحية، التابع لوزارة الداخلية “صندوق الفرج”، بلغ 45 مليوناً و482 ألفاً و229 درهماً، منها 44 مليوناً و734 ألفاً و729 درهماً ، سداداً للمديونيات المدنية للسجناء المعسرين؛ ودفع تذاكر سفر للمبعدين، بينما تم تقديم مساعدات لأسر النزلاء، بمبلغ 747 ألفاً و500 درهم.

وأضاف أن هذه الفئة المعسرة من النزلاء وأسرهم، تحتاج إلى دعم متزايد لدوافع إنسانية في الدرجة الأولى، لافتاً في الوقت نفسه إلى إعداد “صندوق الفرج” خطة ميدانية من شأنها تكثيف عمل زيارات لأسر النزلاء، والاطلاع على أوضاعهم المعيشية، وتقديم المساعدات المالية والعينية لهم، فضلاً عن تعزيز التعاون والتكافل مع الجمعيات والمؤسسات والقطاعات المختلفة والتجّار، وأهل الخير والمحسنين.




من جانبه، فـصّــل العميد محمد راشد بن كشيم الشامسي، نائب رئيس مجلس إدارة صندوق الفرج، الأرقام الإحصائية، والديون المسددة الصادرة عن “صندوق الفرج”، قائلاً: “إنه تم في الأشهر الثمانية الأولى من العام الجاري (2013)، الإفراج عن 561 سجيناً، منهم 17 مواطناً، ومساعدة 137 أسرة نزيل، منها 134 أسرة مواطنة، بإجمالي مالي بلغ 10 ملايين و593 ألفاً و340 درهماً، منها 9 ملايين و876 ألفاً و459 درهماً؛ سداداً لمديونيات 114 نزيلاً معسراً، وتقديم تذاكر سفر بقيمة 426 ألفاً و381 درهماً لـ447 نزيلاً قضوا محكوميتهم، وصدر بحقهم قرار بالإبعاد، فيما تم تقديم مساعدات مالية لأسر النزلاء بمبلغ 290 ألفاً و500 درهم.
وأضاف العميد الشامسي، إنه في العام الماضي (2012) قام صندوق الفرج بالإفراج عن 1190 سجيناً، منهم 23 مواطناً، ومساعدة 127 أسرة نزيل، منها 125 أسرة مواطنة، بمبلغ إجمالي بلغ 16 مليوناً و543 ألفاً و364 درهماً، منه 14 مليوناً و858 ألفاً و164 درهماً؛ سداداً لمديونيات 143 نزيلاً معسراً، وتقديم تذاكر سفر بقيمة مليون و228 ألفاً و200 درهم لعدد 1047 نزيلاً مبعداً، بينما تم تقديم مساعدات مالية لأسر النزلاء بمبلغ 457 ألف درهم.

وذكر أنه في الأعوام (2011 و2010 و2009) لم يكن هناك صرف مساعدات لأسر النزلاء كما في الأعوام اللاحقة، وإنما تركزت المساعدات المالية على سداد مديونيات النزلاء المعسرين، وشراء تذاكر سفر للنزلاء المبعدين، مبرراً أن صندوق الفرج كان في بداياته، وتم لاحقاً إنشاء قاعدة بيانات والتوسّع في تقديم المساعدات المالية للنزلاء وأسرهم
إرسال تعليق