اعلان

الجمعة، 27 سبتمبر 2013

يضرم النار في زوجته وأطفاله ثم ينتحر

أنهى رب أسرة يمني حياته حرقا بعد أن أضرم النار في زوجته وابنتيه، بحسب موقع "عدن الغد" اليمني.

وقام الرجل بإغلاق باب منزله على جميع أفراد الأسرة في مدينة عدن وأضرم النار عليهم.

وقال سكان إنهم شاهدوا الدخان يتصاعد من المنزل وسمعوا صيحات استغاثة. وعلى الفور، هرعوا إلى المنزل لكنهم فوجئوا أن أبوابه مغلقة من الداخل وهو ما اضطرهم إلى تحطيم الأبواب والدخول إلى المنزل.




وقال أحد الأهالي إنهم فوجئوا، عند دخولهم إلى المنزل، أن مالك المنزل، ويدعى عبد الله البيحاني 44 عاما، يحترق إلى جانب زوجته وابنتيه.
وأصيبت زوجته وابنتاه بجراح بالغة فيما توفي الزوج.

وذكر الموقع أن رب الأسرة كان يمر بظروف معيشية صعبة للغاية حيث يعيل أسرة مكونة من خمسة أشخاص ولا يملك أي دخل مادي.
إرسال تعليق