اعلان

الثلاثاء، 16 يونيو، 2015

تأثير «تغريدة» الرئيس على الشارع الرياضي.. وإشاعة خبر رحيل لوجوين للإمارات تحت المجهر

متابعة - سعيد الهنداسي 
15-06-2015


بول لوجوين مدرب منتخبنا الوطني الاول لكرة القدم هذا الاسم الذي شغل الشارع الرياضي ليس في هذه الفترة فقط بل منذ ان تم التعاقد معه قبل قرابة 4 سنوات حينها كان الوسط الرياضي يسال من هو هذا المدرب الفرنسي الذي جاء خلفا لفرنسي اخر ارتبط اسمه بإنجاز هو الوحيد على مستوى بطولات كاس الخليج عندما حقق المنتخب بطولة خليجي 19 بقيادة الفرنسي كلود لوروا ، الا ان هذا الاسم تردد كثيرا عندما جاءت الاخبار بان هناك اتصالات جارية بينه وبين ادارة نادي الوحدة الإماراتي ليتولى مسؤولية الجهاز الفني للموسم القادم وان المفاوضات وصلت الى مراحلها النهائية وانه سيحضر للإمارات لتوقيع العقد ، كل هذه الاخبار تناقلها جميع الاعلاميين عبر المواقع الاماراتية سواء عبر صحيفة الامارات اليوم او مواقع التواصل المختلفة ، وتعاطى معها الوسط الرياضي بالسلطنة بشكل عام والوسط الاعلامي بشكل خاص فشهدت الايام الثلااث الماضية تفاعلا كبيرا مع هذا الموضوع وكان لموقع التواصل الاجتماعي (تويتر) النصيب الاكبر من هذا التفاعل من خلال تغريدات الاعلاميين وكذلك تغريدات المسؤولين في اتحاد الكرة وعلى راسهم السيد خالد بن حمد البوسعيدي رئيس الاتحاد الذي في البداية قال في تغريدته الاولى(استغرب كيف لأشخاص معروفين في الساحة الاعلامية ان يروجوا لشائعات وقصص لتضليل الناس واثارة البلبلة دون التأكد من المصادر الرسمية للأخبار) لتاتي بعدها بدقائق معدودة ردودا من الاعلاميين الذين قالو في تغريداتهم ان الاخبار التي تناقلوها كانت من صحف ومواقع اماراتية معروفة وكان من الاولى على رئيس الاتحاد ان يتهم تلك الصحف والمواقع بالتضليل وليس الاعلاميين العمانيين الذين تفاعلوا مع الخبر كونه يتعلق بمنتخب بلادهم ، ولم يمض على هذا المشهد سوى يوم واحد ويصدر الاتحاد بيانه الذي اكد فيه على بقاء بول لوجوين على راس الجهاز الفني وعدم صحة الاشاعات التي تناولتها بعض وسائل الاعلام حول توقيع المدرب لنادي خليجي، ولان الاعلام كان حاضرا وشاهدا على نقل الاحداث بكل صدق وموضوعية كان لزاما علينا في الشبيبة ولمهنية العمل الصحفي ان نسلط الضوء على هذا الموضوع فكان لنا هذا التواصل مع الاعلاميين داخل السلطنة والدول الخليجية الشقيقة التي خرجت منها الاخبار المتعلقة بموضوع المدرب وانتقاله اليها والاستماع الى رأي الاعلاميين المحايدين من زاوية ان العمل الاعلامي صورة متكاملة في نقل الخبر فكانت هذه اللقاءات مع بعض الاعلاميين حاضرة وشاهدة على حدث الاسبوع .

إثارة البلبلة
سيف سلطان الغافري المحلل والاعلامي الرياضي في قناة عمان الرياضية تحدث الينا حول موضوع المدرب بول لوجوين وما اثير حول تعاقده مع الوحدة الاماراتي قائلا : كنا قد طالبنا عندما اثير الموضوع بضرورة صدور بيان رسمي من الاتحاد ينفي او يؤكد حقيقة الخبر حتى يضع النقاط على الحروف بدلا من استغرابه من بعض الاعلاميين والذين هم من واجبهم ان ينقلوا ما يحدث في الوسط الرياضي وان كان فيه من الصحة او عدمها لان هذا من صميم عملهم ويضيف الغافري الاتحاد بدلا ان يكسب ود المتابعين ويكون صريحا معهم في كل شي يتعلق بمنتخبهم ومن حقهم في ذلك يزيد الفجوة بدون شعور وايضا المنظومة الكروية في السلطنة ، وعن بيان الاتحاد وتأكيده حول بقاء المدرب بول لوجوين يضيف سيف الغافري بعد صدور البيان في رايي الشخصي البيان جاء متأخرا كان من الاولى ان يصدر في حينه ولا ننتظر حتى تكثر التأويلات وعن ردود الافعال من الاعلاميين على تغريدة السيد خالد والتي ذكر فيها ان بعض الاعلاميين يقوموا بالترويج للإشاعات لإثارة البلبلة في الشارع الرياضي هؤلاء الاعلاميين نقلوا الاخبار من مصادر ومواقع اماراتية معروفة وكانت العقلانية التي من المفترض ان تكون حاضرة من المسؤولين في الاتحاد بدلا من الاحتقان الذي حدث بعد هذه التغريدات ونحن كمتابعين انزعجنا كثيرا مما حدث بعد هذه التغريدات والنقد والآراء المختلفة لا تفسد للود قضية وهي الحديث عن تطوير كرة القدم ومصلحة الكرة العمانية المرتبطة على اتحاد واندية واعلام والمشهد اراه كان مزعجا ، وحول تأخر البيان الصادر من الاتحاد واثره على الشارع الرياضي اكد الغافري على ذلك ان هذا التأخير في صدور البيان زاد من الفجوة بين الاتحاد والاعلام ، وحتى الاعلام المحايد الذي لم يكون مع جهة دون اخرى وجد نفسه بعد هذا الموقف مع الفريق الاخر ضد الاتحاد وانا شخصيا من خلال هذا الموضوع لست مع او ضد بل انا اتحدث عن عمل ومن واجبنا نقد اعمال المسؤولين وليس اشخاصهم وفي صالح الكرة العمانية وليس من مصلحة الاتحاد اثارة حفيظة الاعلاميين طالما يتغنى ان الاعلام شريك ويجب ان يكون الاتحاد واضح وشفاف وصريح مع الجهات الاعلامية وتوضيح الامور التي يتوجه فيها الاعلاميين بأسئلة حولها ويبقى الاتحاد جمعية عمومية هي التي تقرر وتتخذ قرارات وعلى الاتحاد تصحيح اوضاعها ويعترف باخطائه ويصارحوا انفسهم قبل مصارحة الاعلام وارى ان هناك بعض المواقف تدل على وجود احتقان بين بعض الاعلاميين والسيد خالد ، وحول ضرورة تواجد ناطق رسمي اعلامي من الاتحاد ، يضيف الغافري من البديهي والطبيعي ان يكون هناك متحدث اعلامي سواء من الاندية او المنتخبات وفي الجانب الاخر لا نريد من الرئيس ان لا يتحدث مطلقا بل ضرورة ا ن يكون هناك تواصل واتمنى من الاتحاد العماني لا يكابر بخصوص موضوع بول لوجوين لان فيها نوع من التحدي ورايي الشخصي ان المدرب انتهت صلاحيه والفترة القادمة فرصة للاتحاد لإعادة تصحيح اوضاعه لان مباراتنا القادمة بعد 3 اشهر وهي فترة كافية لاختيار البديل سواء كان محليا او اجنبيا وان كنت افضله محليا لإيماني بقدرات وامكانات المدرب الوطني الذي اثبت نجاحات مختلفة على كافة الاصعدة الا اذا لم يكن لدى مسؤولي الاتحاد قناعة بقدرات المدرب الوطني ، وحول امكانية الاستعانة بمدربي الاندية سواء المحليين او الاجانب لقيادة المنتخب يختتم الغافري حديثه : ارى ان المدرب الوطني افضل من المدربين الاجانب المتواجدين في دورينا .


القرار بشكل شخصي

المدرب والمحلل الوطني في قناة عمان الرياضية مقبول البلوشي تحدث بداية عن دور الاعلام في موضوع المدرب بول لوجوين قائلا: لدي ملاحظة حول ما حدث من امور متعلقة بالتغريدات سواء من جانب الاتحاد او الاعلاميين كان يجب على الاتحاد ان يكون اكثر شفافية و وضوح مع الجهات الاعلامية فليس بول لوجوين هو المدرب الوحيد التي تناقلت وسائل الاعلام خبر رحيله او تعاقداته فقد حدث ذلك مع المدرب سامي الجابر من جهات اعلامية خليجية وعربية بانه سيتولى تدريب المنتخب العماني ،والموضوع ما كان من المفترض ان يأخذ منحى اخر مختلف يتم فيه الحديث عن اعلاميين مثيرين للبلبلة ويأتي بعد ذلك ردة فعل الاعلاميين ويتحدثوا عن امور تتعلق بضرورة احترام الاتحاد للراي الاعلامي ، ويضيف البلوشي ارى ان هناك خلاف ربما يكون متواجدا في ادارة الاتحاد نفسه وقبل ايام كان رئيس الاتحاد يتغنى بالإعلام من خلال الحفل السنوي فما حدث هل لمجرد اختلاف في وجهات النظر شن حملة على الاعلاميين واصفهم بالمظللين للراي العام يثيروا البلبلة هذا ليس بمنطق بصراحة ولا يستحق كل هذه الضجة ولا ارى ان الاعلاميين اخطأوا في نقل خبر عن المدرب طالما ان هناك صحف ومواقع اعلامية اماراتية ذكرت الخبر في صفحاتها ، وطالما انك تمشي في المسار الصحيح لن يضرك نقد اعلام لعملك ، وحول ضرورة تواجد ناطق اعلامي يقدم المعلومة للاعلاميين يضيف المدرب مقبول البلوشي : هذا الامر نطالب به منذ فترة طويلة وهذا الناطق الرسمي يعمل به في دول اوروبية وخليجية ايضا وان تكون الاخبار اولا بأول من الاتحاد وكل ما هو يتعلق بالمنتخب يكون مع الاعلاميين لا يتم اخفاء مثل هذه المعلومات عن الاعلام باعتباره شريك لك كاتحاد وفي السابق كنا نسمع تصريحات سابقة من مسؤولين باننا سنذهب للمنافسة سواء في بطولات اسيا او التصفيات ولكن بعد الاخفاق لم نرى شخص يصرح ويذكر الاسباب لهذا الاخفاق ، ويختم البلوشي حديثه بضرورة اعادة الثقة بين الاعلام والاتحاد لخدمة الكرة العمانية التي هي ليست مسؤولية جهة بمفردها بل جهات كثيرة من الضرورة التعاون فيما بينهم .

اعلام عقلاني 

ولإعطاء الموضوع اكثر شمولية تواصلنا مع بعض اعضاء مجلس ادارة الاتحاد العماني لكرة القدم والبداية مع خميس بن صالح البلوشي المنسق الاعلامي للمنتخب والذي يبذل جهودا كبيرة في ايصال الاخبار والتواصل مع الاعلاميين فيما يخص المنتخب وحول ما تناولتها مواقع التواصل الاجتماعي من حوارات بين رئيس الاتحاد والاعلاميين وضرورة ان يكون هناك تعامل امثل مع الاعلام وتواجد اعلام متزن للمرحلة القادمة قال البلوشي :انا اتفق مع هذا الطرح وان يكون اعلام مساند للمنتخب واعلام عقلاني وما يستغرب بالفعل اننا في مباراة الهند لم نر اعلامي واحد يرافق المنتخب ويجب ان يكون هناك تناغم بين الاعلام والمنتخب والاعلام جزء للمنظومة الكروية ونصل افكارنا وآرائنا عن طريق الاعلام وانا ارى ان ما حدث هي سحابة صيف وتعدي ، وعن اهمية تواجد ناطق رسمي للاتحاد اضاف خميس البلوشي :بالنسبة لنا ليس هناك خبر يتم حجبه عن الاعلام ونقوم بصياغته وارساله الى جميع الصحف دون استثناء والناطق الاعلامي عندما يكون هناك شيء معين او مؤتمر صحفي وحتى في هذه المؤتمرات الصحفية لا نشاهد اعداد كبيرة من الصحفيين يحضرون للمؤتمرات وصحف لا نرى منها اعلاميين يتواجدوا فيها ولا بد من التعاون فيما بيننا لأننا في قارب واحد واذا قدر للمنتخب الصعود الى النهائيات في اسيا والعالم بلا شك هذه الفرحة ستكون للجميع ونحن بحادة الى تعاون من الجميع اكثر من حاجتنا لناطق اعلامي ، وحول دور وسائل مواقع التواصل في خدمة العمل الرياضي ينهي المنسق الاعلامي للمنتخب مداخلته قائلا :مواقع التواصل وجدت لأهداف نبيلة وايصال معلومة واري ورؤية معينة ولكننا للأسف البعض معنا يسيئ هذه الوسيلة وما حدث في موضوع المدرب في ليلة المباراة مع الهند ما كان من المفترض ان يكون في ذلك التوقيت لان خلق لنا شيء من عدم التركيز في ليلة المباراة مع اختلافنا على المستوى ونتمنى ان الامور تتحسن في قادم الوقت .

الاخبار وصلت للاعبين 
خالد الرواس عضو مجلس الادارة والذي تولى رئاسة بعض اللجان الاعلامية في المشاركات الخارجية اخرها في خليجي 22 بالرياض تحدث عن هذا الموضوع قائلا :بداية ان ما حدث بخصوص المدرب وانتقاله لتدريب نادي الوحدة الاماراتي من وجهة نظري ولو افترضنا ان ذلك حدث ما كان يجب من بعض الاعلاميين المحسوبين على الوسط الرياضي ولهم متابعين كثيرين عبر وسائل التواصل الاجتماعي ان يتطرقوا الى الحديث عنه في ليلة المباراة لأننا حقيقة وكنت متواجدا مع البعثة في الهند مثل هذه الاخبار وصلت للاعبين واللاعب في النهاية هو بشر ويتأثر بما يحدث حوله من تصريحات وغيرها وكان من المفترض ان لا يتم تناوله في ذلك التوقيت وكان من الاولى ان يتم مناقشته بعد المباراة ولهم كل الحق في النقد وابداء الراي والطرح العقلاني ووجدوا من الاتحاد الاجابات الشافية على كل استفساراتهم ويضيف الرواس ان هذا المنتخب هو منتخب وطن وليس منتخب فرد وكان من الاولى ان تكون مصلحة المنتخب الوطني فوق كل اعتبار ولا بد من التكاتف من الجميع والعمل على خدمة المنتخب وان نبتعد عن شخصنة الامور وان يكون النقد للعمل الذي يقوم به الشخص المكلف بأمور المنتخب وليس الكلام الذي يصل الى الاساءة والتجريح ، ويختتم خالد الرواس عضو مجلس الادارة حديثه بدعوة الجميع الى التعاون البناء والعمل على ابراز وتطوير كرتنا العمانية لتصل الى المكانة المنشودة والتي نتمناها جميعا وليبقى اسم عمان عاليا دائما في مختلف المحافل.
خبر انتقال المدرب بول لوجوين انتشر عبر الصحف الاماراتية ومواقع التواصل الاجتماعي لمغردين اماراتيين واستكمالا لما بدأناه قممنا بالتواصل مع اعلاميين وصحفيين اماراتيين في محاولة منا نتمنى ان نكون قد توفقنا فيها بتغطية هذا الموضوع من جميع جوانبه فكانت حواراتنا القادمة مع صحفيين واعلاميين اماراتيين بمثابة شاهد عيان على ما حدث من تطورات في موضوع المدرب .

لوجوين كان من ضمن الخيارات 

رضا سليم صحفي بجريدة الاتحاد الاماراتية الذي تحدث بداية عن حقيقة تعاقد نادي الوحدة مع بول لوجوين فقال : ليس هناك اي تعليق من جانب نادي الوحدة ولم يصدر بيان رسمي بهذا الشأن ويضيف رضا سليم المدرب بول لوجوين كان احدى الخيارات امام ادارة النادي ومعه مدرب اهلي جدة السعودي وجميع المفاوضات لم تصل الى خط النهاية ولا زال الوحدة يبحث عن مدرب واعتقد ان بول لوجوين سيكمل مسيرته مع الاحمر العماني وعن رايه في المدرب بول لوجوين اضاف الصحفي بجريدة الاتحاد الاماراتية رضا سليم شاهدت بنفسي حرصه على الاستمرار عندما كنت معه في نيوكاسل وكان يتحدث عن الطموح والمستقبل واي مدرب جيد لا بد ان تطارده الأندية والمدرب مرتبط بعقد مع الاتحاد العماني لكرة القدم وعن خبر المفاوضات الذي ذكر ان نادي الوحدة يقوم بمفاوضات مع لوجوين يضيف رضا : زميلي في نادي الوحدة كتب منذ عدة ايام خبر المفاوضات مثلما خبر مفاوضات مع مدرب اهلي جدة وعن بديل سامي الجابر في نادي الوحدة يكمل سليم حديثه الوحدة تأخر في حسم بديل سامي الجاير وكان من الاجدر ان يكون بدا في اختيار البديل بعد الاقالة مباشرة لاعتبارات كثيرة اهمها بداية الموسم والاداد له واختيارات اللاعبين الاجانب والمعسكر الخارجي وغيرها من امور الاعداد وعن رايه في عمل الاتحاد العماني لكرة القدم قال رضا سليم جمعتني جلسة مع السيد خالد البوسعيدي وتحدثنا عن استمرار المدرب بول لوجوين من عدمه بعد كاس اسيا وكان هناك كلام عن رحيل المدرب لأنه لم يحقق الطموح وكانت هناك تأكيدات من رئيس الاتحاد العماني باستمرار المدرب ويبقى المنتخب العماني لديه جيل رائع ويحتاج الى الاستقرار الفني لتحقيق الطموحات ، وحول دور الاعلام في المرحلة القادمة يعلق الصحفي بجريدة الاتحاد الاماراتية قائلا: الدور الاكبر على الاعلام بعدم السير في الاتجاه المعاكس لان مصلحة المنتخب اهم من الانفراد بخبر ربما يكون غير صحيح ويثير بلبلة خاصة ان المنتخب مقبل على تصفيات اسيا .

لوجوين مناسب
سامي عبد الإمام الاعلامي العراقي المتواجد في الامارات والمحلل في قناة ام بي سي تحدث عن تواجد المدرب بول لوجوين في الامارات وعندما سالته هل تواجده للتفاوض مع الوحدة لتدريبه الموسم القادم قال عبد الإمام ربما تكون زيارة للسياحة وليس بالضرورة للتعاقد ومن وجهة نظري ارى ان الوحدة بحاجة لمدرب بمكانة وقدرات بول لوجوين وهو مناسب لأي فريق يدربه وهو مدرب جيد منذ توليه مهام التدريب في فرنسا والوحدة ان تم التعاقد معه والوحد يبحث عن مدرب صاحب خبرة بمنطقتنا واعتقد ان لوجوين سيكون مناسب اذا لم يستمر مع المنتخب العماني ، وحول توقيت اعلان خبر التعاقد هل هو مناسبا والمنتخب لديه مباراة في التصفيات الاسيوية يختتم الاعلامي سامي عبدالسلام مشاركته فيول : الفرق تبحث عن التوقيتات التي تناسبها وبالنسبة للأندية فان هذا هو الوقت المناسب لهم من اجل التخطيط لمعسكر الأعداد والتعاقدات مع اللاعبين .

اداء لاعبي المنتخب العماني
وطالما الحديث عن الاعلام هو محور موضوعنا اخذنا راي الاعلامي البحريني الصحفي بجريدة البلاد البحرينية حسن علي وسألناه بداية عن خبر اعلان تعاقد نادي الوحدة الاماراتي مع مدرب منتخبنا بول لوجوين وتوقيت الاعلان في ليلة المباراة فقال : يبقى بول لوجوين من المدربين الذين لهم مكانتهم في عالم التدريب وبكل تأكيد خبر تعاقده مع نادي الوحدة في توقيت مباراة المنتخب العماني مع المنتخب الهندي في التصفيات الاسيوية لنهائيات كاس العالم واسيا المشتركة من وجهة نظر شخصية كان له اثر على معنويات واداء لاعبي المنتخب العماني في تلك المباراة كما ان التعامل مع اشاعة التعاقد مع المدرب السعودي سامي الجابر ايضا فيها بطي من ناحية نفي الخبر الذي انتشر في وسائل التواصل الاجتماعي واتمنى التوفيق للمنتخب العماني في الاستحقاقات القادمة التي تحتاج لمزيد من الاستقرار الفني والاداري بلا شك للمنتخب

تغريدة الرميثي 

واخيرا فأن احمد الرميثي رئيس المكتب التنفيذي لنادي الوحدة الاماراتي ارسل تغريدة في موقع التواصل الاجتماعي تويتر ذكر من خلالها ان لوجوين ضمن عدة مدربين حاول ان يؤمن له ملاذ اذا خسر او اقيل ونحن كنادي نبحث عن الافضل
إرسال تعليق