اعلان

الأربعاء، 3 يونيو، 2015

هل الخروج من النار حقيقه

هل  الخروج من النار حقيقة!!
يجب أن تقرأ الرسالة حتى النهاية ليتضح لك الأمر جليا واضحا...
قبل ذلك لدينا سؤال..
من هم الذين في جهنم؟
ما هي أسمائم؟
وما هي صفاتهم؟
هل توجد أسماء غير هذه المسميات  (العاصين، المجرمين، الظالمين، الفاسقين، الفجار، الكفار، المنافقين، المشركين) هذه أسماء أهل النار والعياذ بالله.
دعونا ننظر هل الذي في جهنم له إسم آخر يخرجه من جهنم؟؟
تابعوا معنا بالنص القطعي في القرآن الكريم لهؤلاء وحكمهم بالخلود اﻷبدي  أعاذنا الله..
👈أنظروا "أولا "لمن الجنة؟
لمن الجنة؟
📎إن المتدبر لآيات القران الكريم والمتأمل في معانيه ليعلم علما جازما بأن الجنة للمتقين فقط لا لغيرهم
وسوف أورد بعض الآيات الدالة على ذلك:
(تلك الجنة التي نورث من عبادنا من كان تقيا)
(مثل الجنة التي وعد المتقون)
(إن للمتقين مفازا)
(إن للمتقين عند ربهم جنات النعيم)
(إن المتقين في جنات ونهر)
(إن المتقين في جنات النعيم)
(إن المتقين في جنات وعيون)
(وسيق الذين اتقوا ربهم إلى الجنة زمرا)
(إن المتقين في مقام أمين في جنات وعيون)
(إن المتقين في ظلال وعيون وفواكه مما يشتهون)
إذن يا رب أين مرتكب الكبيرة، هل يمكن أن نسميه متقي أم ماذا ؟
📎سنبحث له عن إسم آخر ليدخل الجنة بعد أن يعذب في النار
فماذا نسميه؟؟
  إن قلنا اسمه                 🔍 (عاص)
فقد قال الحق سبحانه وتعالى: (ومن يعص الله ورسوله فإن له نار جهنم خالدين فيها أبدا).
📎يا رب تلك التسمية لا تخرجه من النار ففيها خلود مؤبد.
سنبحث له عن اسم آخر
🔍 نسميه (فاجر)
📎لكنه رد مزلزل لا يخرج مرتكب الكبيرة من النار فقد قال الحق سبحانه وتعالى:(إن الفجار لفي جحيم يصلونها يوم الدين وما هم عنها بغائبين)
📎إذا أين المخرج فلا العاصي ولا الفاجر يخرج من النار سنبحث عن اسم آخر.
🔍 نسميه (مجرم)
📎لكن النتيجة نفسها فرد القرآن ردا مدويا فقد قال الحق سبحانه وتعالى:
(إن المجرمين في عذاب جهنم خالدون لا يفتر عنهم وهم فيه مبلسون)
📎والآن ما رأيكم هل نبحث عن اسم آخر لمرتكب الكبيرة
نسمية🔍 (فاسق)
وننتظر فهذه كلمة مناسبة لمرتكب الكبيرة
نقلب المصحف🔍
📎وصلنا سورة السجدة فيأتي الجواب المفحم فقد قال الحق سبحانه وتعالى:(وأما الذين فسقوا فمأواهم النار كلما أرادوا أن يخرجوا منها أعيدوا فيها)
📎آه آه ما هذا يا من وعدتمونا بالخروج من النار فارتكبنا الكبائر..
لا بأس سنبحث عن اسم آخر ..
جار البحث وجدناها نسميه
🔍(ظالم)
📎حين تقرأ سورة البقرة نجد الآية فقد قال الحق سبحانه وتعالى:
(ولو يرى الذين ظلموا إذا يرون العذاب أن القوة لله جميعا وأن الله شديد العذاب إذ تبرأ الذين اتبعوا من الذين اتبعوا ورأو العذاب وتقطعت بهم الأسباب وقال الذين اتبعوا لو أن لنا كرة فنتبرأ منهم كما تبرءوا منا كذلك يريهم الله أعمالهم حسرات عليهم وما هم بخارجين من النار)
وما هم بخارجين من النار🔥 🔥
وما هم بخارجين من النار🔥🔥
🌱🍁🌱🍁🌱🍁🌱
كلام جميل ثقيل في ثبوت الحكم والمصير وثقيل على النفس للمخالفين لكﻻم الله وما أثبته القرآن لا يجادل فيه لأنه واضح وضوح الشمس .
👍👍👍👍👍👍👍
والآن هل وجد أحد منكم آية تدل على خروج أحد من جهنم!!
كل واحد لديه الخيار ..
يصدق قول البشر في الخروج من النار..
أم يصدق قول رب البشر في الخلود في النار..
وعند الله تجتمع الخصوم..
إرسال تعليق