اعلان

الاثنين، 8 يونيو، 2015

وفاة شاب بعد تحوله إلى صديق "باربي"

توفي شاب برازيلي بعد سلسلة من عمليات التجميل ليصبح شكله مشابهاً لصديق الدمية باربي المعروف باسم "كين" منفقاً آلاف الدولارات.

وذكرت صحيفة "دايلي ميل" البريطانية أن البرازيلي سيلسو سانتبانس (20 عاماً) أجرى  سلسلة من العمليات التجميلية ليصبح دمية بشرية .

وأجرى سيلسو أربع عمليات تجميلية لأنفه وذقنه وفكه بالإضافة إلى زرع السيلكون في صدره، وتحول بعدها إلى نجم مشهور على صفحات المجلات وشاشات التلفزيون.

وأنفق سيلسو 46 ألف دولار ليحقق حلمه بالتحول إلى دمية بشرية منذ أن كان في سن 16، وسرعان ما حصد شهرة واسعة بعد أن ظهر في برنامج حواري.

وبدأ يتقاضى أجراً لقاء ظهوره التلفزيوني وصل إلى 15 آلاف دولار حين وافق على الظهور على الشاشة في ساوباولو، كما أصدر دمية "سيلسو" في لوس أنجلوس قبل فترة وجيزة من إصابته بالسرطان.

وبدأت نجومية سيلسو تخفت بعد اكتشاف إصابته بسرطان الدم عن طريق الصدفة، حين توجه للمستشفى لعلاج التهاب في ساقه، فبدأت رحلة العلاج الكيماوي وانتهت بموته بسبب تفشي المرض ووصوله إلى رئتيه، بعد 5 أشهر من المعاناة.
إرسال تعليق